هذا الموقع يستخدم مفات تعريف الإرتباط

يتم تعيين إعدادات ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع إلى "السماح لجميع الكوكيز" لتعطيك أفضل تجربة. إذا كنت تريد الإستمرار من دون تغيير هذه الإعدادات، فإنك توافق على هذا - ولكن إذا كنت تريد التغيير، فيمكنك تغيير الإعدادات الخاصة بك في أي وقت في أسفل هذه الصفحة.


تضمنت دعم التحول الرقمي والمدن الذكية وتنمية رأس المال البشري، (نساند) توقع مذكرتي تفاهم مع (شنايدر)و(أورانج) في فرنسا

في خطوة جديدة ضمن نجاحات (سابك) في جذب الاستثمارات الخارجية للمملكة، أعلنت الشركة اليوم الثلاثاء 10 أبريل 2018م، عن أول توسع عالمي لمبادرتها الوطنية "نساند"، والتي دشنتها مطلع العام الحالي، وتسعى من خلالها للعب دور مركزي في تحقيق أهداف رؤية السعودية 2030م، وجذب الاستثمارات الأجنبية ذات القيمة للسوق السعودية.

حيث وقعت الشركة من خلال مبادرة (نساند) مذكرتيّ تفاهم مع شركتي شنايدر (Schneider)، وأورانج (Orange Business Services) يوم الثلاثاء 10 إبريل 2018م، في العاصمة الفرنسية باريس، وذلك أثناء زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع – حفظه الله - إلى الجمهورية الفرنسية.

وتعكس المذكرتين مدى الاهتمام المتزايد بدور مبادرة "نساند" في دعم خطة المملكة التنموية، ونجاح الشركة في إعطاء المبادرة قيمة حقيقية، وبعداً جديداً، بحيث أصبحت قادرة على جذب الاستثمارات الخارجية علاوة على المستثمرين المحليين.

 وقال سعادة الأستاذ يوسف بن عبدالله البنيان، نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي، بهذه المناسبة: " نشعر بالفخر في (سابك)، لأننا نساهم بدفع عجلة التطور الوطني من خلال دعم توطين الصناعة في السوق السعودية، ومن خلال استثمار مبادرة وطنية مثل "نساند"، تشكل اليوم محركاً لجهود (سابك) في تحقيق أهداف رؤية 2030م".
وأضاف: " أود أن أشكر جميع من ساهم في دفع هذه المبادرة للأمام، من جهات حكومية وشركات القطاع الخاص. بحيث تتصدر اليوم "نساند" المشهد، وتصبح أداة لخلق فرص العمل لشبابنا، ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال في المملكة".

وتتضمن مذكرة التفاهم العمل على توطين منتجات شركة (شنايدر) وخدماتها وتقنياتها المستقبلية بما يتواكب مع متطلبات التحول نحو المدن الذكية ونقل تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، كما يشمل التعاون مع (سابك) التأكيد على ضرورة تطوير وتدريب الكفاءات البشرية والقوى العاملة الوطنية في مجال الصناعة وفقاً لأحدث المعايير العالمية.

فيما تشمل مذكرة تفاهم (نساند) مع (أورانج) إيجاد مجموعة من نماذج الأعمال في مجال تسريع المبادرات الذكية والمشاريع وتنمية رأس المال البشري، وإطلاق برنامج تبادل المواهب المشترك وتقديم أفضل الممارسات الدولية في مجال التحول الرقمي، إضافة إلى تنويع سبل الشراكة بين القطاعين العام والخاص.
 
وقع الاتفاقيتين نيابة عن (سابك)، المهندس فؤاد موسى، نائب الرئيس للمحتوى المحلي وتطوير الأعمال، الذي شارك ايضاً بتقديم عرض عن مبادرة "نساند" أمام حشد من رجال الأعمال والمستثمرين الفرنسيين، خلال حدث نظمته غرف التجارة والصناعة السعودية يوم الاثنين 9 أبريل 2018م.

ومن المتوقع أن يسهم هذا التعاون الجديد في تعزيز الاستراتيجية الوطنية للتحول، ويدعم الانتقال نحو مرحلة جديدة على مستوى تأهيل الكوادر البشرية الوطنية، في مجالات تقنية حديثة، ستكون مطلوبة لدعم وتمكين المشاريع الكبيرة في المملكة، مثل نيوم، ومشروع البحر الأحمر، والقدية. كما يعد خطوة عملية لاستقطاب أهم الممارسات والخبرات المعنية ببناء أسس الاقتصاد المعرفي.

ويأتي توقيع المذكرتين تأكيداً على التزام (سابك) بدورها القيادي في تحقيق أهداف رؤية 2030 وذلك من خلال تفعيل الدور العالمي لمبادرة (نساند) التي انطلقت مطلع هذا العام، بما يتكامل مع إسهامها في إثراء الاقتصاد الوطني عبر دعم المحتوى المحلي وتمكين المنشآت المتوسطة والصغيرة والنهوض بريادة الأعمال في المملكة.

رياض بن عبدالله الفايز
مدير الاتصالات الدولية

تضمنت دعم التحول الرقمي والمدن الذكية وتنمية رأس المال البشري، (نساند) توقع مذكرتي تفاهم مع (شنايدر)و(أورانج) في فرنسا


Compare up to 4 grades

You already have 4 products for comparison

مقارنة المواد