هذا الموقع يستخدم مفات تعريف الإرتباط

يتم تعيين إعدادات ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع إلى "السماح لجميع الكوكيز" لتعطيك أفضل تجربة. إذا كنت تريد الإستمرار من دون تغيير هذه الإعدادات، فإنك توافق على هذا - ولكن إذا كنت تريد التغيير، فيمكنك تغيير الإعدادات الخاصة بك في أي وقت في أسفل هذه الصفحة.سياسة ملفات الارتباط

الموارد البشرية

ألقت جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بظلالها على بيئات العمل العالمية مؤثرةً بشكل واضح على العلاقة بين الموظفين ومناخ العمل وطبيعة أدائه. وكان علينا التكيف مع "الواقع الجديد" الذي يحتّم التحلي بالحكمة والأناة والخبرة في القيادة. وقد نجحت (سابك) رغم هذه التحدّيات الجديدة في الحفاظ على التزامها الراسخ بحماية صحة وسلامة موظفيها، وتهيئة المناخ السليم والأنسب لإطلاق طاقاتهم الإنتاجية وقدراتهم الإبداعية.

التكيّف مع الواقع الجديد

كثفت (سابك) في عام 2021م جهودها الرامية إلى دعم مبادرة "الواقع الجديد" التي أطلقتها في شهر أكتوبر 2020م، إذ تُشكل رحلة مستمرة لتطوير القدرات والمهارات اللازمة للاستمرار في تحقيق الأهداف وتعزيز الانتاجية في ظل هذه الأوقات الصعبّة.

يتألف برنامج "الواقع الجديد" من ثلاثة عناصر رئيسة هي (صحة وسلامة الموظفين) و(مستقبل العمل) و(التواصل مع الأطراف ذات العلاقة). وقد ركزت الشركة بشكل كبير خلال العام على ترابط وتكامل مبادراتها الاستراتيجية لتتواءم مع التطلعات المتصلة بالواقع الجديد وآراء وأفكار قيادتها، كما حرصت على تفعيل الدوافع الأساسية وتحديد الفرص التي تعمل من خلالها لإنجاح مبادرتها الخاصة بالواقع الجديد.

كانت للمبادرات التي نفذناها خلال عام 2021 م أهمية كبيرة لضمان التواصل الدائم مع كوادرنا البشرية حول العالم.

الاستماع إلى ثروتنا البشرية

تدرك (سابك) أن لديها ثروة بشرية عالمية تتنوع احتياجاتها ومتطلباتها، وقد كشفت أنماط العمل المتغيرة عن بروز تحديات جديدة على مستوى التواصل الفاعل مع الموظفين، ما جعلها توسع قاعدة الاستماع إلى آرائهم والتحديات والمخاطر التي تواجههم وإشراكهم في (مجموعات التركيز الرقمية). وكان (استبيان الرأي عن آثار جائحة كوفيد-19) في 2021م - إلى جانب اللقاء العالمي المفتوح مع الموظفين - من العوامل المهمة لتوثيق الرابط القوي الذي يجمع الشركة بمنظومة كوادرها العالمية القوية التي تضم أكثر من 31000 موظف.

استبيان الرأي الثاني

شارك 13466 موظفًا في استبيان الرأي الثاني الذي أجري في يناير2021م. وسلطت النتائج الضوء على التحديات الصعبة التي تواجهها الشركة؛ ومن أبرزها زيادة الضغوط والمخاوف الصحية والقضايا المتعلقة بالموازنة الحالية بين العمل ونمط الحياة الاجتماعية الجديد ، ولم يكن ذلك مستغرًبا في ضوء التعديلات التي كان على الجميع التزامها للتكيف مع الواقع الجديد. ومن الأمور السارة أن 90 % من الموظفين المشاركين في الاستبيان أشاروا إلى أن الشركة بذلت جهودًا كبيرة لإطلاعهم باستمرار على مستجدات الأمور ومعاملتهم بما يستحقون من التقدير والاحترام، كما أشاد 82 % منهم بالجهود التي بذلتها حفاظًا على سلامتهم في ظل الجائحة

مشاركة الموظفين

عقدت (سابك) في يناير 2021م اللقاء العالمي السنوي المفتوح لموظفيها في مختلف أنحاء العالم، وأتيحت لهم خلاله الفرصة للتواصل مع نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي، وكانت النتيجة أن حقق اللقاء أهدافه على صعيد الالتفاف حول رؤية (سابك) وتأكيد الثقة المتبادلة بينها وبين ثروتها البشرية، كما سلط الضوء أيضاً على أولوياتها لعام 2021م.

وفي هذا السياق، استحقت (سابك) في منطقة آسيا الباسيفيك شهادة "أفضل صاحب عمل في آسيا ومنطقة المحيط الهادئ" التي يقدّمها (معهد أفضل صاحب عمل) في خمس من أسواقنا الآسيوية الرئيسة، وهي سوق الصين الكبرى للعام الحادي عشر، والهند واليابان وسنغافورة وكوريا الجنوبية على مدار الأعوام الثمانية الماضية.

وتظل (سابك) - على صعيد التقييمات الخارجية - في مكانة تضاهي الشركات العالمية الكبرى المنافسة، ما يعكس نجاحها في مجابهة التحديات التي فرضتها الجائحة العالمية. وقد أشار موقع (Glassdoor)الإلكتروني في أغسطس 2021 م إلى حصولها على درجة 83 % في التقييم الخاص بالاختيار "نوصي"، ودرجة 88 % في التقييم الخاص بالاختيار "موافقة الرئيس التنفيذي"، على وجه الخصوص، وهو ما يشير إلى أن موظفيها يشاركونها رؤيتها الشاملة

كما حفظت (سابك) للعام الثالث على التوالي مكانتها بين أفضل الشركات في مؤشر "فايننشال تايمز" لقادة التنوع، الذي يقَوِّم تصورات الموظفين وآراءهم بشأن شمولية الشركات أو الجهود التي تبذلها لتعزيز التنوع والشمولية. وقد ضمت القائمة حوالي 850 شركة تم اختيارها وفقًا لعدد من المعايير المتعلقة بالقوى العاملة لديها.

مشاريع الإسكان

تعمل (سابك) على بناء مرافق سكنية عالية الجودة ومستدامة لموظفيها في المملكة العربية السعودية على غرار تجربتها السكنية الناجحة في الرياض والجبيل وينبع، وتتولى حاليًا تنفيذ مشروعين لموظفيها؛ يقع المشروع الأول (مشروع إسكان المطرفية) في مدينة الجبيل الصناعية ويشمل 2701 وحدة سكنية بمواصفات ومميزات إنشائية متطورة، أما المشروع السكني الآخر (مشروع الجار السكني) فيقع في مدينة ينبع الصناعية، ويقدم مجموعة من المرافق المعاصرة.

نكثف عنايتنا بتطوير القيادات عبر العديد من البرامج المبتكرة.

الارتقاء بالقدرات

تأثرت القدرة على التعلم أثناء العمل، والتعلم المباشر، والتعلم في مكان العمل ذاته بشدة أثناء الجائحة. كما طرأ الكثير من التغييرات على تجارب التعلم، ما أسفر عن تحديات عديدة أمام المتعلمين والمعلمين على حد سواء. وقد نجحت فرق الموارد البشرية في العمل بمرونة كبيرة لضمان استقرار عملية التعلم من خلال تحويل مبادرات بناء القدرات إلى آليات تعلم افتراضي وتفاعلي ومختلط. فرضت هذه المرحلة الانتقالية العمل على صقل المهارات في مجال تقنية المعلومات والتحلي بالمزيد من المرونة والإبداع، وتمكين الموظفين - عبر منصة "الموارد البشرية الموحدة" - من تحقيق أهدافهم المهنية وإطلاق العنان لإمكاناتهم من خلال التسجيل للحصول على الشهادات المهنية والالتحاق بالدورات التدريبية والمؤتمرات في جميع التخصصات. ومع تأكيد أهمية تعزيز القدرات اللازمة للتكيف مع الواقع الجديد، ووضعها على رأس الأولويات، ركّز مُخطط تطوير الموظفين لعام 2021م على تنمية المهارات القيادية من خلال طرح العديد من البرامج الافتراضية المبتكرة.

أسلوب القيادة في (سابك)

تسلط مبادرة (أسلوب القيادة في سابك) الضوء على الأثر الكبير لسلوكيات القادة التي يحتذى بها كنماذج مشرفة ومحفزة. وقد بدأت مسيرة التحول بإطلاق هذه المبادرة عام 2017م وهي نموذج مميز لاستقطاب أفضل المواهب ومشاركة الموظفين وتحقيق أفضل مكانة على صعيد القطاع بأكمله.

في يوليو 2021م اختارت شركة (غارتنر) للأبحاث والاستشارات العالمية (أسلوب القيادة في سابك) نموذجًا لأفضل ممارسات التحول في مجال قيادة الأعمال العالمية في ضوء التحديات الداخلية والخارجية الجديدة. ويأتي تعامل الشركة مع جائحة كوفيد-19 بمثابة شهادة لنجاح هذا النموذج السلوكي للقيادة.

برنامج تسريع تطور القيادة في آسيا

شهد عام 2021م قبول الدفعة الثانية من المرشحين لبرنامج (تسريع تطور القيادة في آسيا). ويعزّز البرنامج - الذي أطلِق عام 2020م - التواصل والتعاون بين مختلف الإدارات، ويمنح جميع المشاركين الفرصة لتحسين رؤيتهم الاستراتيجية، وإثبات قدراتهم القيادية، وإحداث تأثير على مستوى الشركة.

رحلة تعلّم المدير الجديد

تدرك (سابك) أهمية الدور الحيوي الذي يضطلع به قادتها في تطوير قدرات فرقهم وتحفيزهم. وتُعد (رحلة تعلّم المدير الجديد) بوابة للتعلّم أثناء العمل؛ تركّز على دعم وبناء المهارات تحت إشراف مباشر من المدير بالاشتراك مع متخصص من الموارد بشرية. وتشكل البوابة مبادرة عالمية تغطي جميع الشركات والأقسام (باستثناء قطاع التصنيع) وقد آتت ثمارها خلال 2021م.

برنامج (بروجكت إنديفور)

جرى خلال عام 2021م تسجيل الدفعة الثانية من المشاركين في برنامج (بروجكت إنديفور)، وهو برنامج تجريبي متميز انطلق بدايةً في منطقة آسيا والمحيط الهادئ عام 2020م ثم امتد ليشمل مناطق أخرى، مستهدفًا بناء قدرات الموظفين عن طريق منحهم فرصة العمل على مشاريع فعلية برعاية قادة كبار وفقًا لأدائهم ونقاط قوتهم واهتماماتهم المهنية وشغفهم. ويعزز البرنامج التعاون بين الأقسام ويسلط الضوء على المواهب الإقليمية.

نبني من أجل المستقبل

برنامج الابتعاث التعاوني

في إطار الالتزام بالاستثمار في الموارد البشرية وجهود الممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، تبرعت (سابك في الأمريكيتين) بمبلغ (500) ألف دولار دعمًا لمبادرة مستقبل علماء العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات ،(FOSSI) وهي برنامج أمريكي يوفر منحًا دراسية للطلاب الجامعيين الذين يسعون للحصول على درجات علمية في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات في (جامعات وكليات السود التاريخية HBCU). وتحرص قيادة (سابك) كل الحرص على تطوير الجيل الجديد من المتخصصين في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات؛ لتعزيز قطاع الكيماويات، وضمان ضخ مجموعات مستمرة من الطلاب الموهوبين المتنوعين الذين تشتد الحاجة إليهم في هذا القطاع الحيوي. وتختصر المنح الدراسية الطريق نحو مستقبل مشرق، فيما تتعاون (سابك) مع الشركات التي تشاطرها الأفكار ذاتها لهدف جمع أكثر من عشرة ملايين دولار في غضون العامين المقبلين لتطوير المواهب.

برنامج (سابك) للابتعاث

يأخذ (برنامج سابك للابتعاث) على عاتقه منذ عام 2005م بناء مجموعة من المواهب العالمية المستدامة، وتطويرها والحفاظ عليها لهدف تحقيق طموحات النمو في (سابك). ويتم تحقيق ذلك من خلال اتباع استراتيجية تعليمية شاملة تُشرف على برامج ابتعاث الخريجين والطلاب الجامعيين.

واصل البرنامج في عام 2021م مواجهة تحديات لوجستية صعبة، ونجح في التغلب عليها بفضل الدعم التعليمي المستمر وبرامج تعزيز الصحة وجودة الحياة. بالإضافة إلى ذلك، تخرج هذا العام (12) طالبًا من طلاب الابتعاث في جامعات صينية للمرة الأولى في تاريخ الشركة.

رابطات وشبكات (سابك)

عقد (مجلس سابك للقادة الشباب) في يونيو 2021م فعالية افتراضية بعنوان "iENGAGE"، جمعت القادة الشباب في أكثر من 25 دولة من مختلف أنحاء العالم لطرح حلول جريئة للتحديات الملحة المتعلقة بقضايا الأعمال والموظفين. ويمثّل هذا المجلس منصةً لتمكين القادة الشباب من التواصل المباشر مع نائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي وفريق الإدارة التنفيذية؛ للمشاركة في صنع قرارات الأعمال المستقبلية.

كما استضافت (رابطة موظفات سابك) لقاءً عالميًا مفتوحًا في نوفمبر 2021م؛ حيث أعيد إطلاقها من جديد تحت مسمى "SHE" هي لهدف جعل (سابك) العلامة التجارية المفضلة للنساء العاملات في قطاع الكيماويات.

تشدد رابطة "SHE" على قيمة المرأة، وتحرص على تمكينها لتصبح قائدة وتحقق طموحاتها من خلال بناء الرؤية والقدرات والشعور بالانتماء للمجتمع. وتعزز الرابطة عمليات مشاركة الأطراف ذات العلاقة على الصعيدين الداخلي والخارجي؛ لهدف استقطاب وتطوير الجيل التالي من النساء المتخصصات في مجالات العلوم والتقنية والهندسة والرياضيات.

Compare up to 4 grades

You already have 4 products for comparison

مقارنة المواد