هذا الموقع يستخدم مفات تعريف الإرتباط

يتم تعيين إعدادات ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع إلى "السماح لجميع الكوكيز" لتعطيك أفضل تجربة. إذا كنت تريد الإستمرار من دون تغيير هذه الإعدادات، فإنك توافق على هذا - ولكن إذا كنت تريد التغيير، فيمكنك تغيير الإعدادات الخاصة بك في أي وقت في أسفل هذه الصفحة.سياسة ملفات الارتباط

المغذيات الزراعية

تتبوأ (سابك) مكانةً مرموقة بين كبريات الشركات العالمية في قطاع المغذيات الزراعية، وتطمح دومًا إلى الوفاء بالطلب المتزايد للمواد الغذائية، والتصدي لتحديات الإمدادات الغذائية على المستويات العالمية. تقدم وحدة المغذيات الزراعية في (سابك) لزبائنها حول العالم مجموعة متنوعة من المغذيات الزراعية المتراوحة بين الأسمدة شائعة الاستخدام والأسمدة فائقة التخصص. وتتضمن باقة منتجات الشركة أسمدة اليوريا، والأمونيا، ومركب الفوسفات أحادي الأمونيوم (ماب)، ومركب الفوسفات ثنائي الأمونيوم (داب)، والأسمدة الفوسفاتية، ومجموعة متشعبة من المنتجات المركبة غير العضوية القائمة على النتروجين، إلى جانب العديد من الحلول المتخصصة.

شهد عام 2021م طلبًا عالميًا قوًيا للمغذيات الزراعية رغم التحديات التي خيمت على بيئة التشغيل، مع تعافي العالم نسبيًا من تداعيات جائحة (كورونا). وقد أعادت الإجراءات السياسية والاقتصادية التي تستهدف المغذيات الرئيسة والأسمدة النيتروجينية والفوسفات والبوتاسيوم تشكيل التدفقات التجارية من جديد، ورفعت أسعار السوق على الصعيد العالمي.

وقد عززت (سابك) مكانتها العالمية موردًا موثوقًا للمغذيات الزراعية رغم التحديات المختلفة التي شهدها القطاع العام الماضي، وأسهم في ذلك تعاونها الوثيق مع شركائها وزبائنها لضمان الوصول إلى المدخلات الرئيسة لإنتاج الغذاء وتحقيق الأمن الغذائي.

الأسواق العالمية

أدى شح المعروض مُقابل الطلب العالمي القوي خلال عام 2021م إلى زيادات في الأسعار، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى قيام الصين وروسيا ومصر بتقييد صادراتها من الأسمدة لضمان توافر العرض المحلي. كما أدت الزيادة القياسية في أسعار الغاز إلى قيام معظم المنتجين الأوروبيين بخفض الإنتاج، ونشأ عن ذلك انتعاش في الطلب من جميع المناطق، مدعمًا بأسعار المحاصيل القوية، وكالعادة جاءت الهند في مقدمة الدول على مستوى الطلب.

أهم المعطيات المالية

بلغت إيرادات المغذيات الزراعية في عام 2021م 12.2 مليار ريال سعودي، بزيادة قدرها 5.4 مليار ريال سعودي، أو نسبة 80 % مقارنة بعام 2020م. وتعود الزيادة إلى ارتفاع متوسط أسعار البيع بنسبة 91 %، يقابله جزئياً انخفاض في حجم المبيعات بنسبة 11 %.

حجم الإنتاج

  • 2021
  • 2020
2021 2020
بالمليون طن متري 7.6 8.1

حجم المبيعات

  • 2021
  • 2020
2021 2020
بالمليون طن متري 6.2 6.9

أبرز المعطيات التشغيلية

شهد عام 2021م إتمام عملية دمج استثمارات (سابك) في مجال المغذيات الزراعية، وتوحيدها مع جميع الأسهم والأصول ذات الصلة بأعمال المغذيات الزراعية تحت مظلة شركة جديدة تحمل اسم (شركة سابك للمغذيات الزراعية)، التي ستبدأ العمل رسميًا مطلع يناير 2022م اتفاقًا مع استراتيجية التنويع وبرنامج التحول الذي تتبناه (سابك)، وسعيًا إلى التكامل على مستوى الإنتاج، والتسويق، وسلسلة الإمدادات، وتوحيد الجهود ورفع درجة الموثوقية والارتقاء بالكفاءات والحفاظ على تصاعد معدلات النمو واستدامتها، فيما تكثف (سابك) جهودها لتنويع المنتجات لتلبية مختلف احتياجات الزبائن الأكثر تخصصًا، وبأسعار ملائمة.

تكاتفت فرق عمل متعددة التخصصات لوضع تصور ملائم مبني على احتياجات الزبائن بعد التواصل مباشرة معهم لتحديد متطلباتهم، والتعاون في وضع استراتيجيات وحلول فعًالة لتعزيز مكانة الشركة موردًا فاعلً ومفضلً للمنتجات، ومنحها قدرة أكبر على مواكبة الطلب والابتكار لتقديم منتجات متميزة ذات قيمة مضافة. وقد واصلت (سابك) توسيع حصصها السوقية المستدامة في الأسواق الاستراتيجية بأفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية.

منتجات مميزة جديدة

يفرض النمو السكاني تحديات جديدة، ويهيئ فرصًا للسلسلة الغذائية العالمية. ويسعى المعنيون بالقطاع الزراعي إلى زيادة المحاصيل والحد من الخسائر وحماية البيئة. وقد كثّف علماء (سابك) جهودهم الإبداعية والابتكارية لتمكينها من الاستجابة لمتطلبات السوق الحالية والمستقبلية عبر ابتكار مُركبات وحلول جديدة للوفاء باحتياجات كل من المزارعين والعالم أجمع.

ركّز فريق التقنية والابتكار في وحدة العمل الاستراتيجية للمغذيات الزراعية عام 2021م على إنتاج الجيل التالي من الأسمدة الصديقة للبيئة والمستدامة اقتصادًيا.

الأسمدة عالية الكفاءة: طورت (سابك) أول سماد يوريا مغلف بالبوليمرات قابل للتحلل الحيوي في التربة، صُمم ليقدم التغذية للنبات بصورة متزامنة وفي الوقت المحدد حسب احتياج النبات خلال فترات النمو. كما طورت سمادًا مرتفع الكفاءة وهو سماد اليوريا المثبت للنتروجين عن طريق الحقن.

وُيعد سماد اليوريا بطيء الانطلاق الذي تنتجه (سابك) السماد الثالث مرتفع الكفاءة القائم على تقنية النتروجين الثنائي. ومن خلال استخدام هذه التقنية يتم إنتاج الأسمدة النتروجينية المستدامة والصديقة للبيئة مثل يوريا الميثيلين (MU) وإيزوبوتيليدين ديوريا (IBDU) في الموقع كسماد مُركب، وقد صممت (سابك) سماد يوريا الميثيلين وإيزوبوتيليدين ديوريا لإطلاق النيتروجين بثبات إلى المحاصيل بغض النظر عن الظروف البيئية.

السماد الذوّاب: المركبات السمادية الحُبيبية الذوابة ثلاثية العناصر (نيتروجين- فوسفور- بوتاسيوم) هي تقنية عكفت (سابك) على تطويرها للوفاء باحتياجات المستخدمين النهائيين، الذين يسعون إلى تقديم مغذيات عالية الكفاءة باستخدام الممارسات الزراعية الاعتيادية لكن بتكلفة منخفضة. وتستطيع الشركة من خلال عملياتها المبتكرة تحويل المركبات السمادية ثلاثية العناصر الحالية منخفضة التكلفة (منخفضة الذوبان) إلى منتجات مرتفعة الذوبان مناسبة لممارسات الزراعة بالرسمدة (الري التسميدي)؛ الأسمدة الورقية (التي تستخدم على أوراق النبات).

الأسمدة الغنية بمغذيات اليوريا: شهد عام 2021م طرح ثلاثة منتجات مميزة غنية باليوريا في الأسواق؛ إذ طورت (سابك) اليوريا المغلفة بالزنك باستخدام أكثر أشكال الزنك توافرًا مثل الزنك ثنائي أمين الإيثيلين رباعي حمض الأسيتيك (Zn-EDTA) ومساحيق الزنك غير العضوي الدقيقة. وتقدم اليوريا المغلفة بحمض الهيوميك نهجًا جديدًا لتخفيف تأثير اليوريا على التربة وتعزيز الخواص الحيوية والكيميائية للتربة. كذلك طورّت (سابك) مُنتج يوريا كبريتات الكالسيوم (UCS) الذي يستخدم كبريتات الكالسيوم - وهي من المنتجات الثانوية غير المستفاد منها - لتوفير المغذيات الأساسية مثل النيتروجين والكالسيوم والكبريت للمحاصيل، وبالتالي تحسين البصمة البيئية.

التطبيقات الصناعية: تم إطلاق المادة المضافة الصديقة للبيئة والخالية من الفورمالدهايد على نطاق تجاري في مصنع اليوريا المكورة، ما يتيح القدرات الكاملة لليوريا المكورة المتوفرة باعتبارها يوريا عالية النقاء، تهيئ المجال لمحركات الديزل للعمل بشكل أكثر كفاءة مع خفض الانبعاثات الخطرة. وسيعزز المنتج مكانة (سابك) بقطاع حلول التحكم في انبعاثات السيارات.

تستعد شركة (سابك للمغذيات الزراعية) لتوسيع باقة منتجاتها عبر تعزيز الموثوقية والكفاءة.

سوق الأمونيا منخفضة الكربون

واصلت (سابك) في عام 2021م مسيرتها الرامية لخفض الكربون من خلال استكشاف تطبيقات مختلفة للأمونيا بعيدًا عن الأسمدة والمواد الكيميائية الوسيطة، ومن خلال التوسع في مجال توليد الطاقة، واستخدامها وقود شحن وناقلً للهيدروجين؛ ما هيأ فرصًا فريدة أمام الشركة لتحقيق مزيد من النمو في سوق الأمونيا منخفضة الكربون.

كما تهيئ خبرات (سابك) في إنتاج الأمونيا وتسويقها والقدرات الإنتاجية في مجال الصناعات التحويلية منصة فريدة للتوسع في اعتماد الأمونيا لتوليد الطاقة والوقود.

تستكشف (سابك) أيضًا الفرص على صعيد إنتاج الأمونيا الخضراء باستخدام الكهرباء المستدامة والمياه والهواء للحد من الأثر الكربوني في الشركات التابعة. وقد أصبح إنتاج الأمونيا الخضراء عبر الهيدروجين الأخضر المشتق من التحليل الكهربائي للمياه أكثر فعالية من حيث التكلفة، منافسًا لإنتاج الأمونيا التقليدي باستخدام الوقود الأحفوري غير المتجدد، فيما تهدف الوحدة الاستراتيجية للمغذيات الزراعية في (سابك) إلى أداء دور ريادي في سوق الأمونيا منخفضة الكربون، فضلً عن سوق طاقة الأمونيا. وتأتي هذه المبادرات في إطار خارطة طريق (سابك) للتخلص من الكربون.

التطلعات المستقبلية

مع توقعات تعافي الاقتصاد العالمي وبالتالي ارتفاع الطلب، تواصل (سابك) دأبها لتطوير المزيد من المنتجات المتنوعة المتميزة عبر رؤية إيجابية لعام 2022م.

ويتوقع أن تتجه أسعار المغذيات الزراعية الى توازن نسبي بعد المستويات التاريخية في 2021م مع زيادة المعروض من الأسمدة والغاز الطبيعي. ومن المرجح أن يؤدي استمرار ارتفاع تكاليف المواد الأولية ونقص الطاقة وضوابط انبعاثات الكربون إلى تقييد صادرات روسيا ومصر والصين. كما سيؤدي ارتفاع أسعار المواد الخام في أوروبا إلى الحد من الإنتاج المحلي وزيادة الطلب على الواردات من الشرق الأوسط.

لا تدخر (سابك) جهدًا من خلال تبنيّ استراتيجية توسعية عالمية طموحة، واغتنام الفرص لفتح أسواق جديدة وتعزيز حضورها وبصمتها في الأسواق النامية، وإبداع حلول مبتكرة جديدة توثِّق مكانتها الرائدة في قطاع المغذيات الزراعية على الصعيدين المحلي والعالمي. وسوف تسهم الاستثمارات التي تضخها (سابك) لتنمية الطاقات الإنتاجية في المواقع الحالية - والأصول الإنتاجية الجديدة، وابتكار المنتجات المتميزة، وتطوير البنية التحتية المعززة للصناعات التحويلية - في توسيع حضور الشركة في السوق العالمية من خلال المنتجات المستدامة التي تسهم بدور فاعل في تحقيق الأمن الغذائي العالمي.

نجحت (سابك) في إبرام عقود طويلة الأجل لتوريد اليوريا للعديد من الزبائن والموزعين في لبرازيل يبدأ تنفيذها في عام 2022م، وسوف تسهم الطاقات الإنتاجية لمشاريعها الجديدة في زيادة حصتها في أسواق المغذيات الزراعية العالمية الرئيسة، بما في ذلك أفريقيا وأمريكا اللاتينية. ويتوقع تنامي الطاقات الإنتاجية بحلول عام 2026م نتيجة المبادرات المختلفة التي أطلقتها الشركة لتلبية الطلب المتصاعد في السوق، والوفاء باحتياجات الزبائن المتزايدة من خلال تنويع باقة المغذيات وتوسيعها، وتبني استراتيجية سديدة لتوريد المنتجات معززة بأرقى الخدمات.

Compare up to 4 grades

You already have 4 products for comparison

مقارنة المواد