هذا الموقع يستخدم مفات تعريف الإرتباط

يتم تعيين إعدادات ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع إلى "السماح لجميع الكوكيز" لتعطيك أفضل تجربة. إذا كنت تريد الإستمرار من دون تغيير هذه الإعدادات، فإنك توافق على هذا - ولكن إذا كنت تريد التغيير، فيمكنك تغيير الإعدادات الخاصة بك في أي وقت في أسفل هذه الصفحة.سياسة ملفات الارتباط

حماية البيئة

في إطار استراتيجية المسؤولية الاجتماعية، واصلت (سابك) هذا العام برامجها وجهودها للمساعدة في حماية كوكب الأرض والحفاظ عليه للأجيال القادمة، من خلال تنفيذ المبادرة العالمية لحماية البيئة في تسع دول، هي: سنغافورة، إندونيسيا، وتايلاند، واليابان، وكوريا الجنوبية، وألمانيا، والمملكة المتحدة، وإسبانيا، وهولندا.

وبسبب الجائحة، تم التواصل مع المجتمعات عبر برامج افتراضية لضمان سلامة المشاركين. وفي العديد من هذه البرامج شارك متطوعو الشركة في ورش عمل لتدريب المدربين عبر الإنترنت، قبل أن يقوم هؤلاء المدربون بتنظيم ورش عمل خاصة بهم لزيادة الوعي البيئي في المجتمع بشكل أوسع.

وتضمنت مواضيع تلك البرامج؛ النفايات البلاستيكية وخيارات إعادة التدوير وتغير المناخ، في حين ركزت ورش العمل على تعليم المشاركين كيفية صنع منتجات صديقة للبيئة بأنفسهم مثل المنظفات ومعقمات اليدين. وفي إسبانيا، دعمت (سابك) مؤخرًا (معهد قرطاجنة لبحوث المحيطات) و(جامعة قرطاجنة بوليتكنيك) في مسابقة (Ocean Hackathon 2020)، حيث عمل أكثر من ١٠٠ فريق من الطلاب على تطوير تطبيق نموذج أولي للمساعدة في مواجهة بعض التحديات التي تواجه المحيطات في العالم.

بالشراكة ومع وزارة الصحة، أطلقت (سابك) مبادرة (شكرًا)

المياه والزراعة المستدامة

تعد إدارة الموارد المائية إلى جانب تأمين مصادر الغذاء والطاقة، أمورًا أساسية مهمة للقضاء على الجوع، وتحقيق الأمن الغذائي، وتحسين التغذية.

من هذا المنظور، واصلت (سابك) دعم قطاع الزراعة في المملكة من خلال المشاركة في مهرجانات التمور في منطقة القصيم، ومهرجان الحمضيات في الحريق في منطقة الرياض، ما سلّط الضوء على جهود الشركة لزيادة إنتاجية المحاصيل وجودتها وتنوعها.

وفي إطار دعم وترسيخ أفضل الممارسات الزراعية في المملكة، وبعد أن أكملت (سابك) مرحلتين من التدريب الفني والقوافل الزراعية، واصلت هذا العام إقامة المدارس الزراعية الحقلية للعام الثالث على التوالي، والتي تغطي منطقتي المدينة المنورة والعلا، ما وفّر منصة للمزارعين والباحثين العلميين لمشاركة المعرفة والخبرات.

الصحة

تسلّط مبادرة (سابك) العالمية للصحة الضوء على مدى اهتمام الشركة بدعم صحة الأفراد في المجتمعات التي تعمل فيها، وجميع أرجاء العالم. خلال عام ٢٠٢٠م، ركزت الشركة على تخفيف آثار جائحة كورونا لهدف المحافظة على صحة وسلامة المجتمعات والاهتمام بتوعيتها. وعلى مدار العام، قدمت (سابك) ٢٢٠ برنامجًا تنوعت بين تقديم الدعم لبنوك الطعام، وتوفير الأجهزة والمستلزمات الطبية، وتقديم برامج التوعية الصحية.

أيضًا واصلت مبادرات (سابك) الاهتمام بدعم جوانب صحية أخرى، حيث استمرت الجهود المبذولة في مجال الارتقاء بالصحة النفسية وتحسين جودة الحياة. وقد شاركت (سابك) مع العديد من المؤسسات الحكومية وغير الحكومية لإطلاق مشروع (المسح الوطني للصحة وضغوط الحياة)، لهدف دراسة جانب الصحة النفسية في جميع أنحاء المملكة، وبحث البرامج العلاجية المتاحة والعقبات التي تمنع الناس من الوصول إليها. أُجريت الدراسة، التي شملت ١٠ آلاف شخص في ١٣ منطقة، من قبل وزارة الصحة، ومركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، وجامعة الملك سعود، بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وجامعة هارفارد وجامعة ميتشيغان.

في المملكة أيضًا واصلت الشركة تقديم جائزة (سابك) للصحة النفسية، بالتعاون مع المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية، لتشجيع وتنفيذ الأفكار المبتكرة التي يتقدم بها رواد الأعمال والباحثون لمواجهة تحديات الصحة النفسية، والإشادة بما يقدمونه من مساعدة في تعزيز ورفع الوعي المجتمعي بالصحة النفسية.

كما دعمت (سابك) جهود الارتقاء بمستوى الصحة وجودة الحياة لعدد ٣٠٠٠ يتيم في المملكة من خلال برنامج تأمين طبي بالشراكة مع (جمعية كنف) الخيرية. وشاركت مع (جمعية زهرة) لسرطان الثدي ووزارة الصحة السعودية لإطلاق ست عيادات فحص وقائية لسرطان الثدي، حيث تأتي العيادات الجديدة استكمالًا للجهود السابقة التي بدأها هذا البرنامج، الذي يتوقع أن يستفيد منه أكثر من ٤٨٠٠ امرأة سنويًّا.

Compare up to 4 grades

You already have 4 products for comparison

مقارنة المواد